ملتقى الاستاذ سهيل عواد للتنمية والتطوير

ملتقى الاستاذ سهيل عواد للتنمية والتطوير

ملتقى التنمية البشرية والتطوير الذاتي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حوار عن الموجات العقلية من كتاب " على أبواب الملحمة " للدكتور صلاح الراشد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سهيل عواد
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 396
درجات : 4343
تاريخ التسجيل : 28/05/2009
العمر : 44

مُساهمةموضوع: حوار عن الموجات العقلية من كتاب " على أبواب الملحمة " للدكتور صلاح الراشد   الأربعاء نوفمبر 11, 2009 3:23 pm



حوار عن الموجات العقلية من كتاب " على أبواب الملحمة " للدكتور صلاح الراشد


العلامة : إن عقل الإنسان يكون في نشاط وخمول وتغير مستمر وهناك أربع حالات يكون فيها العقل:
1- ديلتا (Delta) وتكون فيها موجات العقل الأقل سرعة وبحدود 0-4 دورات في الثانية.
2- ثيتا (Theta) ويكون فيها العقل أنشط بحيث تكون سرعة دورات او موجات العقل 4-7 في الثانية.
3- الفا (Alpha) وتكون أنشط بحيث تكون 8-13 دورة في الثانية.
4- بيتا (Beta) ويكون العقل فيها الأنشط بحيث تكون من 13-40 دورة في الثانية.
شيلي: وما الفائدة من كل مرحلة ؟ يعني لماذا يكون العقل في مرحلة ما؟
العلامة: لكل مرحلة فائدة ومهمة. فالإنسان حين ينام يحتاج أن يكون في مرحلة ديلتا (نوم عميق) أو ثيتا (نوم)، لو لم يصل إلى هاتين المرحلتين فسوف يعاني من الأرق (صعوبة في النوم) ، إن الناس الذين يستطيعون أن ينتقلوا بين تلك المراحل هم الذين يحسنون العيش بذهن جيد.
شيلي :أي مرحلة هي الأفضل؟
العلامة: مثل المراحل التي يكون فيها العقل مثل الجير (gear) في السيارة يتحول من 1 إلى 2 إلى 3 إلى 4 ، بحسب السرعة .فواحد مهم للانطلاقة و 4 للمسافات الطويلة والسرعة الأكثر استقراراً. لو خرب واحد منهم فيوف تكون هناك مشكلة في قيادة السيارة. لو أنك تخطيت مرحلة مثلا من 1 إلى 3 إلى 4 فسوف تواجه بعض الصعوبة في
التحرك بسلاسة . كذلك في مثل الإنسان فكل مرحلة مهمة. للأسف فإن الكثيرين يقفزون من مرحلة 1 إلى 3 أو ربما 4 دون التمرحل في مرحلة 2 (Alpha) . هذا يعني طاقة وإنتاجية أقل وفواتير طبية أكثر!
يسرا: هل ممكن تعطينا مثالاً سماحتك؟
العلامة: نعم .. كثيرون في المدن يكونون في نوم عميق (ديلتا) ثم فجأة يصحون على صوت المنبه فيقفزون من أسرتهم مستشعرين الضغوط فيكونون في مرحلة سرعة (بيتا) ثم يبداً بعضهم بقهوة تضع أجسادهم وعقولهم في وعي مجبر ثم يستمر العمل والعمل طوال اليوم حتى الليل فيكونون منهكين فيسقطون على السرير وينامون بعمق (ديلتا) , إن هذا يعني أنهم قد يكونون مروا طوال اليوم بين مرحلتين فقط بيتا (وعي تام) وديلتا (نوم عميق) !
شيلي: هل القلق والتوتر في بيتا إذا ؟
العلامة: نعم ، هذا صحيح.
شيلي: إذا معظم الناس- بسب نمط حياتهم- يكونون في مرحلة بيتا او قلق ... صح ؟
العلامة:صحيح.
صلاح: هل هذا يؤثر على الحالة الصحية؟
العلامة: طبعاً ، فنظام المناعة لا يعمل بطريقة صحيحة في مرحلة بيتا ؛ فالجسم عندما يتعرض للضغط والتوتر لا يعمل بكامل قواه.
يسرا: هل عندما يكون الإنسان في مرحلة ألفا أكثر يكون في حالة قلق أقل واسترخاء أكثر؟
العلامة: نعم صحيح يسرا ، كما أن جهاز نظام المناعة يكون أقوى.
يسرا: هل هذا يعني ألفا أكثر؟
العلامة: يعني توازناً أكثر . يجب أن نحرص على مرحلتي ألفا وثيتا لأنهما مهملتان ، التفكير الإيجابي والإبداع يكونان في مرحلة ألفا ، إن الناس الأكثر إبداعاً ووعياً هم أولئك الناس الذين يدركون ويعيشون هذه المرحلة يومياً في حياتهم ، إن غالبية الناس يكونون في مرحلة بيتا عندما يواجهون بالضغوط الحياتية اليومية؛ بينما الناس المبدعون والإيجابيون هم أولئك الذي يفرزون مرحلة ألفا بكثرة في حل المشاكل ومواجهة الضغوط.
يسرا: هل من مرحلة أسرع حتى من بيتا؟
العلامة(بتعجب): نعم، ويسمونها جاما(Gamma) وتتعدى 40 دورة في الثانية. لكن دعوها الآن ، وحديثها طويل.
صلاح: عفواً سماحتك، ما علاقة ذلك بموضوعنا في القدر والمستقبل ؟
العلامة : جيد، هذا الموضوع له علاقة ؛ ففهمك لهذه المراحل العقلية الذهنية يعينك في الدخول في مرحلة متى ما أردت مثلاً أن تحل مشكلة أو تفكر بإبداع تدخل مرحلة ألفا. وإذا أردت أن تكون في مرحلة تنويم وبرمجة تدخل في مرحلة ألفا- ثيتا . وإذا أردت نوماً تدخل في مرحلة ثيتا- ديلتا. وهكذا.
كلما كنت أكثر تحكماً في ذلك كنت أكثر سعادة وقوة...
ومرحلة التغيير تكون على ثلاث مستويات : الواعي واللاواعي والعالي.
العلامة: لا لدينا عقل واحد ، لكن مستوياته مختلفة ، فاتصالنا بالقرار الحالي والواقع الآني هو تفكير على المستوى الواعي (Conscious Mind) ، والتغيير الداخلي للسلوكيات والمشاعر يكون على مستوى العقل اللاواعي (Subconscious Mind) ، والباطن ، وأما التغيير في العالم فيكون على مستوى العقل العالي (Superconscious Mind) .
يسراً: كيف سماحتك؟
العلامة: لو أردت أن تتخذي قراراً بخصوص هل تتغدين الآن اولا، مثلاً فهذا مستوى العقل الواعي، فإذا قررت تناول الغداء الآن فهذا قرار العقل الواعي ، عند أكلك وهضم الأكل فإن عملية الهضم يقوم بها العقل على المستوى الباطن دون أن تعرفي أنت أي شيء عن ذلك. هو يقوم بهذا العمل تلقائيا، ويحول الأكل إلى فيتامينات ومعادن وغير ذلك ويستفيد من كل مادة فيه في مكان معين ، ثم يتخلص مما لا يريد . كل ذلك يحصل تلقائياً . لكن لو أردت أن تغيري في طريقة طبخ الطباخ وأنت لا تعرفينه فهذا يعمل على مستوى العالي.

برنامج لتوليد موجات المخ

http://www.bwgen.com/download.htm

طبعا عايزين تعرفوا البرنامج بيشتغل ازاى

لما البرنامج بيولد الموجات الخاصة بكل حالة من حالات المخ بيبدا المخ يبرمج نفسه على هذه الحالة وكأنها حقيقه ماثله والموجات تكون عن طريق موجات صوتية يكون ليها نفس تردد موجات المخ وبعد فترة من الاستعمال ستشعر بالنتيجه

وبعد فترة أيضا ستجد انه من السهل الوصول للحالة التى تدربت عليها بدون استعمال البرنامج وذلك عن طريق التفكير وأستدعاء تلك الاصوات فى داخلك وبما أن العقل قد ربطها بالموجات فستتولد عندك نفس الحالة

جرب لن تخسر شىء

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حوار عن الموجات العقلية من كتاب " على أبواب الملحمة " للدكتور صلاح الراشد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» "أنقذ نفسك".. وتخلّص من عيوبك مع أشرف شاهين
» تحميل القران الكريم كاملا برابط واحد " فارس عباد "
» طريقة عمل الشيبسى المقرمش زى الشيبسى اللى بتشتريه فى اكياس"
» سلسة الكتب النادرة_"الجزء الأول": كتب التحليل المالي
» قصة "معن بن زائدة والأعرابي"

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الاستاذ سهيل عواد للتنمية والتطوير  :: التنمية البشرية والتطوير الذاتي :: ملتقى البرمجة اللغوية العصبية-
انتقل الى: